الكرامة نيوز
المخلدون
تاريخ ووقت الإضافة:
11/01/2019 [ 13:10 ]
المخلدون
إزالة الصورة من الطباعة

رام الله - كتب / حافظ البرغوثي : لا أعلم من أين نأتي بالمسميات،  فقد  لفت نظري في تسمية مندوب فلسطين في الأمم المتحدة  بأنه مندوب فلسطين الدائم وهي تسمية معتمدة للسفراء لدى المنظمات الدولية  ولا ضرورة لها عمليا ، ولا اعلم دبلوماسيا إن كان هناك مندوب غير دائم او بارت تايم او مندوب صباحي او مسائي,  لكن اغلب مسؤولينا  هم دائمون      لأن المسؤول عندنا هو دائم  حتى يقضي الله امرا كان محتوما . فالوزير دائم والخفير دائم وكبار المسؤولين دائمون  في مناصبهم  وقد يلغى المنصب ويبقى صاحبه بالمسمى .    التقيت ذات سنة مسؤولا  في حالة من الزهايمر  بحيث يكرر السؤال عن اسمك  عدة مرات في الدقيقة  ، ولكنه يتذكر انه  كان مسؤولا  ويروي انه اصيب بجلطة  قلبية عندما أحيل الى التقاعد  رغم تجاوزه سن التقاعد بكثير  وشفي منها  بعد تغيير شرايينه  وتم التمديد له  ثم أحيل الى التقاعد فضربته جلطة ثانية ولم يذكر أنه مزمهر لكنه كان يخطيء مكان الباب عند الخروج ويودع جمال بينما الشخص المقصود هو حسن ويودع   المراسل  وينسى   المدير  ،  ويتذمر من أنه خطف خطفا من منصبه  الوزاري فقلنا له انت لم تكن وزيرا يا أبانا  ، فقال وماله  فأنا كنت اكبر من وزير يعني يقصد وزير دسم بلس. وهذه العينة موجودة عندنا  أي أن الكبار يخلدون أنفسهم في المناصب والمكاسب  ليس الا وليس في الإنجاز والعمل . أذكر هنا ان زيرا مهما كان بسيارته في عمان ايام كان الوزراء  يخرجون بسياراتهم  وفي الصباح نهض وأفطر في منزل له هناك  ثم طلب من السائق التوجة الى رام الله وفي الطريق بعد اريحا   اذ به يطلب من السائق التوجه الى جبل اللويبدة  فقال له احنا وين والويبدة وين  ! فسأله الوزير السنا    عند عبدون !فقال له الم تلاحظ اننا مررنا على الجسر وفي الطريق الى رام الله.  فالديمومة هي مطلب شرعي عندنا ولذلك  استغربت تصريح الأخ الكبير نايف حواتمة قبل فترة  وهو يطالب   بتجديد قيادات الفصائل ومنح الشباب فرصة   مع انه يرفض الاستقالة او كلام الرئيس السوداني من انه سيسلم الحكم للشباب ، وربما يقصد شبابا في مثل سنه ان كانت له اسنان طبيعية . بالطبع هذا التعليق لا ينطبق على اخينا  رياض منصور لانه منتج ونشيط  ولا دايم الا وجه الله.

Link Page: http://www.karamanews.net/arabic/?Action=PrintNews&ID=312627