فالفيردي يفلت من الحسابات المعقدة في دوري الأبطال
08/11/2018 [ 01:02 ]
الإضافة بتاريخ:
فالفيردي يفلت من الحسابات المعقدة في دوري الأبطال

برشلونة (إسبانبا) – سيشتعل الصراع في الجولتين المتبقيتين لحصد المقعد الثاني، ضمن منافسات المجموعة الثانية بين إنتر ميلان الوصيف الحالي برصيد 7 نقاط، وتوتنهام صاحب المركز الثالث برصيد 4 نقاط، بينما يُعد آيندهوفن الأقل حظا.

ويحتاج إنتر ميلان إلى فوز وتعادل فقط، أمام توتنهام وآيندهوفن لخطف البطاقة الثانية مع برشلونة الذي استفاد من الاعتماد على المواجهات المباشرة وليس فارق الأهداف لحسم تأهله.

وضمن برشلونة التأهل، لاعتماد لوائح البطولة على المواجهات المباشرة في حالة التساوي في النقاط، وهو ما يجعل تفوق الفريقين الإيطالي والإنكليزي مستحيلا على نظيرهما الكتالوني. بينما يحتاج توتنهام لتحقيق انتصارين، وفي المقابل يتعثر النيراتزوري في المباراتين أو على الأقل تعادل وهزيمة. وفي سياق آخر أشاد إرنستو فالفيردي مدرب برشلونة بالإثارة الحاضرة في دوري أبطال أوروبا وقال إنه لا حاجة لإنشاء بطولة دوري سوبر جديدة. ومع حصد الفريقين معا ثمانية كؤوس أوروبية جذبت المباراة في سان سيرو أنظار المشجعين وكانت المواجهة على مستوى التوقعات.

وقال فالفيردي في مؤتمر صحافي “لدي انطباع أن دوري الأبطال بالفعل مثل دوري سوبر. شاهدنا استعراضا فنيا الليلة في الملعب وفي المدرجات. هذه مباريات من الطراز الرفيع مثل مباراة الليلة ومباراتنا في ويمبلي (عندما فاز برشلونة 4-2 على توتنهام هوتسبير الشهر الماضي)”.

وذكرت مجلة دير شبيغل الألمانية وكونسورتيوم التعاون الاستقصائي الأوروبي، وهي شبكة من وسائل إعلام دولية، الجمعة الماضي أن الحديث عاد عن خطط لإقامة دوري سوبر أوروبي يضم أندية عملاقة مثل برشلونة وريال مدريد ومانشستر يونايتد. وقالت المجلة الألمانية، نقلا عن وثائق مسربة، إن خطة حديثة تتضمن إنشاء 11 ناديا أوروبيا كبيرا مسابقة دوري سوبر في 2021. ووفقا للمجلة فإن المسابقة الجديدة ستقام بمشاركة 16 فريقا بدلا من دوري الأبطال وستشهد 11 مؤسسا ولن تهبط هذه الأندية لمدة 20 عاما إضافة إلى خمسة فرق “مدعوة” ومن ضمنها إنترناسيونالي.

واعتبر لوتشيانو سباليتي مدرب إنترناسيونالي أن فريقه، العائد للمشاركة في دوري الأبطال لأول مرة منذ موسم 2011-2012، يجب أن يكون من الفرق المؤسسة في دوري سوبر في حال إنشاء المسابقة. وأضاف “إنترناسيونالي فريق يملك تاريخا كبيرا وقوة كبيرة ومشجعين متحمسين بوسعهم ترك بصمة حقيقية وشاهدنا ذلك الليلة. نستحق أن نكون هناك”.

حظوظ وافرة

لا يزال ماوريسيو بوكيتينو، مدرب توتنهام هوتسبير، يشعر بالتفاؤل بشأن إمكانية التأهل إلى ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا. ورغم تحقيق توتنهام، فوزه الأول في المجموعة الثانية، فإن آماله في الانتقال إلى الدوري الأوروبي تبدو أكبر من البقاء في التشامبيونزليغ. وقال بوكيتينو “لو فزنا على إنتر ميلان، سيصبح رصيدنا 7 نقاط، ثم سنلعب مع برشلونة وسنحاول تحقيق الفوز”.

ورفض مارك فان بومل، مدرب آيندهوفن، السماح لمشاعر بالحزن بالسيطرة عليه، حيث قال “قاتلنا مثل الأسود. بعد دقيقة واحدة تقدمنا بهدفنا وحاولنا الدفاع عنه حتى النهاية. وتابع “هذه مجموعة صعبة جدا. خضنا 4 مباريات وتقدمنا في النتيجة 3 مرات”. وأضاف “مشجعونا ساندونا طوال اللقاء، لم أكن أسمع سوى هتافاتهم. حظينا بتحية رائعة من المشجعين في النهاية وهو ما يلخص الأمر كله”.

الصراع في المجموعة الأولى مشتعل بين الثنائي بوروسيا دورتموند وأتلتيكو مدريد، حيث يعتلي الفريق الألماني الصدارة بفارق الأهداف فقط، ويتساوى الفريقان في عدد النقاط (9 لكل منهما). ويكفي الثنائي التعادل في الجولة المقبلة فقط من أجل حسم التأهل للدور المقبل، ولكن كلاهما يسعى للانتصار من أجل حسم الصدارة. فرصة كلوب بروج تتمثل في الانتصار في الجولتين المقبلتين، مع خسارة دورتموند أو أتلتيكو في المباراتين المقبلتين للتأهل. بينما فرص موناكو غير موجودة تماما، فالفريق يحتل المركز الأخير بنقطة وحيدة، ويمكن أن ينافس على مقعد للتأهل للدوري الأوروبي.

وفي المجموعة الثالثة كل الفرق لا زالت تحتفظ بحظوظها في التأهل للدور المقبل، فالمتصدر ليفربول يحتاج للانتصار في المباراتين المقبلتين ضد نابولي وباريس سان جرمان للتأهل، برصيد 12 نقطة. ويتساوى الفريق الإنكليزي الآن مع نابولي في صدارة المجموعة برصيد 6 نقاط لكل منهما بعد 4 مباريات وتتبقى له مباراتان ضد الفريق الإيطالي وباريس سان جرمان.

ويحل ليفربول ضيفا على باريس سان جرمان في 28 نوفمبر، قبل أن يستضيف نابولي في 11 ديسمبر. وفي نفس الموقف نابولي، يحتاج إلى الانتصار على ريد ستار الصربي وليفربول للعبور للدور المقبل، ووقتها يكون رصيده 12 نقطة. باريس سان جرمان يملك 5 نقاط، وتنتظره مباراتين ضد ليفربول وريد ستار، وحال حقق الانتصار في المباراتين سيضمن التأهل برصيد 11 نقطة. ويتواجد ريد ستار في المركز الأخير برصيد 4 نقاط، وأمامه مباراتان ضد باريس سان جرمان ونابولي، وإذا انتصر في كلا المباراتين سيضمن بطاقة العبور بـ10 نقاط.

وفي سياق متصل أكد يورغن كلوب مدرب ليفربول عدم ذعره بعد خسارة فريقه للمرة الثانية في دوري أبطال أوروبا هذا الموسم لكنه أقر بأن الخسارة قد تؤثر على حظوظ النادي الإنكليزي في التأهل للدور الثاني. وقال كلوب “أعتقد أنه كان من المنطقي إجراء عدة تغييرات، كانت هناك تغييرات كنا نرغب فيها وتغييرات كان علينا القيام بها”. وأضاف “لا أقول إن خسارتنا مباراتين أمر خطير لكن بالطبع يجب أن نتأكد من عدم حدوث ذلك مرة أخرى وإلا ستكون الأمور صعبة، لأن المباراة المقبلة بالفعل خارج ملعبنا مجددا ثم أمامنا مواجهة صعبة على أرضنا”.

فرص معدومة

في المجموعة الرابعة يعتلي بورتو صدارة ترتيب المجموعة بـ10 نقاط، ويحتاج لانتصارين أو انتصار وتعادل في الجولتين المقبلتين للتأهل. بينما فرصة شالكه، هي الانتصار في الجولتين المقبلتين ضد بورتو ولوكوموتيف موسكو، أو انتصار وتعادل، أو التعادل في المباراتين بشرط أن يكون فارق الأهداف لصالح الألمان حال التساوي في النقاط (10 نقاط) مع قلعة سراي حال حقق الأخير انتصارين.

ويملك قلعة سراي فرصة للتأهل بالانتصار على لوكوموتيف موسكو وبورتو، وحينها سيكون رصيده 10 نقاط، وسيحتاج أن يكون فارق الأهداف لصالحه، في حال تساوى مع شالكه، أو خسارة شالكه الجولتين ويتأهل النادي التركي ثانيا. ولا توجد أي فرص للوكوموتيف موسكو للتأهل، سوى للدوري الأوروبي، حيث يحتل المركز الأخير دون نقاط، ويحتاج للانتصار في الجولتين، مع تعثر قلعة سراي بالهزيمة في المباراتين.

 

التعليقات
عدد التعليقات: 0
هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
فيديو جرائم حماس
فيديو الكرامة
استطلاع
هل ستذهب حماس بإتجاه الإستمرار في التصعيد يوم الجمعة القادم في ضوء التصعيد الإسرائيلي ؟
نعم
لا
انتهت فترة التصويت