الكرامة نيوز
كيف يصنع تنظيم الإخوان «هاشتاج» معاديا لمصر؟
تاريخ ووقت الإضافة:
06/11/2019 [ 01:30 ]
كيف يصنع تنظيم الإخوان «هاشتاج» معاديا لمصر؟
إزالة الصورة من الطباعة
صوت الأمة:
من أجل السيطرة على مواقع السوشيال ميديا، وبالأخص «الهاشتاج» الذي يعبر عن الحالة العامة لرواد مواقع التواصل الاجتماعي، تفعل لجان الإخوان الالكترونية «الأباطيل»، قبل أن تبث أكاذيبها في القضية الشائكة التي يناقشها رواد «تويتر أو فيسبوك».
وبحسب مراقبين، فإن مليشيات الإخوان الإلكترونية تعمل على تصدير أنواع معينة من «الهاشتاج» أو صناعتها من أجل بث أكاذيبها، بمجموعة عناصر ممثلة في إدارة عدد لا حصر له من الصفحات الوهمية، بالإضافة على ترويج كلمة معينة لفترة معينة لتنتشر بسرعة جدا من ثم تصبح «هاشتاج زائف»، ولكن رغم أنه مزيف إلا أنه يكون له تأثيره السلبي.
 - حرب السوشيال ميديا
 طارق البشبيشى القيادى السابق بجماعة الإخوان الإرهابية، يقول إن جماعة الإخوان الإرهابية، تشن حربا شرسة ضد مؤسسات مصر عن طريق الحرب الإلكترونية. ويضيف: «كما قلنا من قبل هناك حرب مفتوحة يشنها تنظيم الإخوان على مصر منذ اللحظة الأولى للإطاحة بحكمهم المشئوم، هذه الحرب تأخذ أشكالا متعددة منها حرب الجيل الرابع، التي تأخذ من الفضاء الإلكتروني ساحة لها».
ويكمل: «يستخدم الإخوان الانترنت و الاعلام الموجه كأدوات حديثة فى حربهم ضد مصر بهدف زرع الشك والهزيمة النفسية والإحباط فى الجبهة الداخلية لإضعافها و تفكيكها»، مضيفًا: «من أخطر هذه الوسائل أداة تدشين الهشتاجات التحريضية ضد مؤسسات الدولة والشخصيات المسئولة  من أجل حرقهم سياسيا وتعطيل مشاريعهم بما يخدم فى النهاية مخططات انهيار الدولة و مؤسساتها».
- حرباء الهاشتاج المزيف
تهتم اللجان الالكترونية لجماعة الإخوان الإرهابية، بالوسم «الهاشتاج»، لأنه يعبر على الحالة العامة أو الرأي العام الذى يشغل المجتمع فى أوقات معينة عبر مواقع التواصل الاجتماعى، والحسابات التابعة للإخوان  تتلون كالحرباء لتسيطر على الهاشتاج وتطوعه لأغراضها المعادية للدولة المصرية.. هذا ما أكد عليه المهندس حسن محمود، خبير أمن المعلومات.
وقال حسن، في تصريحات صحفية: «لجان الإخوان تعتبر موضوع (الهاشتاج) الأولوية القصوى لها، لأن الهاشتاج يعكس القضايا التى تشغل النقاش على السوشيال ميديا أو الحالة العامة، ومن ثم يصبح تريند – أى الأكثر تداولا- وبذلك يكون هو الموضوع الأكثر تأثيرا فى فترة زمنية محددة، وعندما تبحث عبر شبكة الانترنت فى  القضية المثارة، يظهر لك الهاشتاج وما يحتويه».
وأشار إلى أن جماعة الإخوان لديها لجانا عبر مواقع التواصل الاجتماعى، تستطيع من خلالها «صناعة هاشتاجات المزيفة».. قائلا: «لجان التنظيم تستطيع عمل هاشتاج عبر السوشيال ميديا، وهذا الهاشتاج له دورة حياة يتصاعد من أول 3 إلى 6 ساعات بقوة شديدة جدا، ثم يبدأ بعد هذه المرحلة فى التراجع ومن ثم الاختفاء تماما، وهذا عكس الهاشتاج الحقيقى لأنه يعبر عن آراء الناس فى قضايا محددة وبالتالى تتصاعد المناقشة بشكل طبيعي مما يؤدى إلى صعوده بهدوء واختفائه بهدوء أيضا».
وقال: «هناك أدوات لجماعة الإخوان فى صناعة الهاشتاج، إذ تقوم باجتزاء تصريح من مسئول، أو تستغل حادثة معينة، ثم تقوم بتضخيم الجوانب السلبية، ويلى ذلك استخدام أدواتها التى تساعدها على انتشار الهاشتاج الالكترونية بطريقة معادية لمصر».
واختتم تصريحاته بقول: «لا نستطيع حصر الحسابات أو الصفحات التابعة لجماعة الإخوان أو المشاركة فى لجانها الإلكترونية»، مشيرا إلى أن هناك صفحات نتابعها ثم نفاجأ فى أوقات معينة أنها تتلون مثل الحرباية، للتوافق مع الحالة القائمة عبر السوشيال ميديا لتسيطر على الهاشتاج أو توجه بصورة تعادى مؤسسات الدولة، ويتضح فيما بعد أن هذه الصفحات والحسابات تابعة للإخوان.
Link Page: http://www.karamanews.net/arabic/?Action=PrintNews&ID=336060