جديد الأخبار
الوريثة المزيفة.. كيف خدعت أثرياء نيويورك؟
27/04/2019 [ 12:38 ]
الإضافة بتاريخ:
الوريثة المزيفة.. كيف خدعت أثرياء نيويورك؟

وكالات:قدَّمت شابة أوروبية نفسها للعالم على أنها "أنا دلفي"، الوريثة الألمانية لثروة قدرها 60 مليون يورو (67 مليون دولار).

وعاشت دلفي في فنادق خمس نجوم، وارتدت أزياء فاخرة، وارتادت حفلات باذخة، واستقلت طائرات خاصة في رحلاتها، وأعطت "بقشيشًا" أكثر من 100 دولار في المرة الواحدةK وسرعان ما تبوأت بذلك منزلة بين أبناء مجتمع الطبقة الثرية في مدينة نيويورك.

لكن دولفي لم يكن لها يومًا وجود حقيقي؛ فاسمها الحقيقي هو أنا سوروكين، المحتالة الروسية ذات الأصول الألمانية (28 عامًا)، وتخضع حاليًا لمحاكمة، تواجه فيها تهمًا بالسرقة والتورط في عدد من عمليات النصب.

محاكمة سوروكين

وحسب موقع هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، بعد نحو شهر من بدء محاكمة سوروكين أصدرت المحكمة قرارًا بإدانتها بتهم عدة، من بينها سرقة أكثر من مئتي ألف دولار. ومن المقرر إصدار الحكم النهائي بحقها في التاسع من مايو القادم؛ إذ تواجه أحكامًا بالسجن، قد تصل إلى 15 عامًا.

طائرات خاصة ورحلات باذخة

يقول ممثلو الادعاء إن سوروكين في الفترة بين نوفمبر 2016 وأغسطس 2017 احتالت، ليس فقط على فنادق وبنوك وشركات أعمال، وإنما أيضًا على أصدقاء. واعتادت سوروكين الظهور في عالم الموضة والفنون الجميلة، وصرحت بخطط لتدشين نادٍ أدبي خاص، يمكن تسميته "مؤسسة أنا دلفي".

وزعمت سوروكين أنها احتاجت إلى اقتراض أموال، وأن العقبات البيروقراطية حالت بينها وبين تحويل ثروتها من أوروبا إلى الولايات المتحدة.

قرض 22 مليون دولار

وفي نوفمبر 2016 تقدمت سوروكين ببيانات بنكية ووثائق مزورة أخرى للحصول على قرض قيمته 22 مليون دولار من أجل افتتاح ناديها الفني في منطقة مانهاتن في نيويورك. وقد رُفض طلبها، لكنها مُنحت قرضًا بقيمة 100 ألف دولار.

وبحسب ممثلي الادعاء، فإن سوروكين استخدمت شيكات بدون رصيد لنقل أموال بين حسابات بنكية مختلفة، وسحبت الأموال قبل رد الشيكات.

واتهم ممثلو الادعاء سوروكين باستخدام أموال حصلت عليها بطريق الاحتيال لدفع مبلغ 30 ألف دولار قيمة فاتورة إقامتها في فندق باذخ في منطقة سوهو الراقية في مدينة نيويورك. كما اتُّهمت بتأجير طائرة خاصة، وعدم سداد الفاتورة التي قيمتها 35 ألف دولار.

حكاية راشيل وليامز

وفي مقابلة مع مجلة "نيويورك ماغازين" روت راشيل وليامز، إحدى الضحايا، أنها تلقت دعوة من سوروكين للقيام برحلة مدفوعة النفقات إلى المغرب، وعندما رفضت بطاقة ائتمان الوريثة المزورة طلبت سوروكين من صديقتها راشيل أن تسدد الفاتورة على وعد بأن تعيد قيمتها إليها.

وتضمنت الرحلة إيجار فيلا فارهة، بها حمام سباحة وخادم خاص، لمدة ست ليال. ولم تحصل وليامز على 62 ألف دولار تكفلت بها في تلك الرحلة.

ملابس باهظة الثمن

وقال ممثلو الادعاء إن سوروكين استخدمت الأموال في شراء ملابس باهظة الثمن، ودفع تكاليف جلسات تدريبها على نمط الحياة المرفهة.. لكن محاميها، تود سبودك، أخبر المحلفين بأن موكلته لم تقصد أبدًا سرقة أموال من أي شخص، وأنها إنما كانت تحاول كسب الوقت حتى تدشن شركة أعمال ناجحة، وتسدد ديونها.

عرض الأزياء في المحكمة

وبينما كانت تتوالى إجراءات المحاكمة حدثت واقعة غريبة، لفتت أنظار الصحفيين، هي أسعار ملابس المتهمة، التي تتضمن علامات تجارية فاخرة، مثل "إيف سان لوران"، و "ميو ميو".

وتفيد التقارير بأن سوروكين لديها اختصاصي أزياء خاص بها. وقد وبَّختها المحكمة مرتين لحضورها متأخرة بعد أن رفضت ارتداء الملابس التي أُعطيت لها لكي ترتديها في ساحة المحكمة، قائلة إنها لا ترتقي لمعاييرها في الملبس. وغضبت منها القاضية دايان كيسل في إحدى هاتين المرتين عندما حضرت المتهمة متأخرة في ساحة المحكمة، وقالت: "هذا ليس عرض أزياء".

قصتها مسلسل

وتخضع سوروكين للاحتجاز منذ 2017. وإذا ما أُدينت فقد تواجه حكمًا بالسجن لمدة تصل إلى 15 عامًا. وقد تُرحَّل إلى ألمانيا نظرًا لانتهاء تأشيرتها الأمريكية. وأوشكت قصتها أن تمسي مسلسلاً على شبكة نتفليكس الترفيهية، وتقوم على كتابته وإنتاجه شوندا رايمز، التي أنتجت شركتها مسلسلَي غرايز أناتومي وسكاندل.

 

 

التعليقات
عدد التعليقات: 0
هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
فيديو جرائم حماس
فيديو الكرامة
استطلاع
بعد رفض المنحة القطرية من حماس هل الحرب أصبحت أقرب على غزة ؟
نعم
لا
انتهت فترة التصويت