هل تبخّر حلم بوتين بإحياء ترسانته الصاروخية؟
13/08/2019 [ 12:33 ]
الإضافة بتاريخ:
هل تبخّر حلم بوتين بإحياء ترسانته الصاروخية؟

أفاد الصحافيان ديفيد سانغر وأندرو كرامر في صحيفة "نيويورك تايمز" أن مسؤولي الإستخبارات الأمريكيين يسابقون الوقت لجلاء الغموض المتعلق بانفجار أدى إلى تسرب إشعاعي على الساحل الشمالي لروسيا الأسبوع الماضي، خلال عملية اختبار لصاروخ على ما يبدو يعمل بالدفع النووي ويعتبره الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مرتكزاً في سباق التسلح مع الولايات المتحدة.

وقالا إن المسؤولين الأمريكيين لم يقولوا شيئاً في العلن عن الإنفجار الذي وقع الخميس، ويُعتقد أنه الأسوأ من نوعه في المنطقة منذ انفجار مفاعل تشرنوبيل، لكن على ما يظهر أنه حدث على نطاق ضيق، وأسفر عن مقتل سبعة أشخاص، بينهم علماء. إلا أن الرد البطيء والسري للحكومة الروسية، أثار القلق في البلدات والمدن المجاورة – ولفت انتباه المحللين في واشنطن وأوروبا الذين يعتقدون أن الانفجار يسلط قبساً من الضوء على الضعف التكنولوجي الذي يعانيه برنامج التسلح الروسي الجديد.

سحابة من الإشعاع
وأشار الكاتبان إلى حادث الخميس الذي وقع قبالة حقل نينوكسا للاختبارات الصاروخية، تبعه ما قال مسؤولون محليون أول الأمر، إنه سحابة من الإشعاع في الجو. وفي وقت متقدم من ليل الأحد، أكد مسؤولون في معهد أبحاث كانوا قد استأجروا خمسة من العلماء الذين قتلوا في الحادث، للمرة الأولى أن مفاعلاً نووياً قد انفجر خلال اختبار في البحر الأبيض، وأن السلطات تجري تحقيقات في القضية.

صاروخ كروز
ونقلا عن المدير العلمي في المركز النووي الفيديرالي فياتشسلاف سولوفيوف، قوله لصحيفة محلية، إن المركز يدرس "مصادر للطاقة الصغيرة باستخدام المواد الإنشطارية". لكن مسؤولي الإستخبارات الأمريكيين يقولون إنهم يشتبهون في أن الإنفجار ناجم عما يصفه حلف شمال الأطلسي بصاروخ كروز من طراز "إس أس-إكس-9 سكاي فول". وسبق لبوتين أن تباهى بأن هذا الصاروح يمكنه أن يصل إلى كل زاوية في الأرض لأنه مزود بمفاعل نووي صغير، مما يؤهله ليتجاوز سرعة الصواريخ المماثلة التي تعمل بالوقود التقليدي.

"سكاي فول"
وأوضحا أن بوتين عرض في فيديو محاكاة للصاروخ "سكاي فول" في خطاب حال الاتحاد عام 2018، على اعتبار أنه جزء من أسلحة يجري تصميمها كي تتفادى الدفاعات الصاروخية الأمريكية. وفي تقارير البنتاغون وأخرى صادرة عن وكالات في الحكومة الأمريكية، فإن الصواريخ الروسية التي تعمل بدفع نووي كانت تُذكر على أنها تهديد جديد محتمل. وهي تطلق إلى الجو وفي امكانها اتخاذ مسارات لا يمكن التنبؤ بها على ارتفاعات منخفضة نسبياً. وهذا يتغلب من الناحية النظرية على أجهزة الدفاع الصاروخي في ألاسكا وكاليفورنيا، والمصممة لاعتراض الصواريخ الباليستية العابرة للقارات في الفضاء، والتي تتخذ مسارات يمكن رصدها.

فشل
وقال الكاتبان، إنه على رغم الضجيج، فإن التجارب الأولية للصاروخ الروسي الجديد قد باءت بالفشل، حتى قبل كارثة الأسبوع الماضي. كما أن رواية روسيا حول ما حصل في مركز اختبار الصواريخ قبالة البحر، قد تغيرت في الأيام الأربعة الأخيرة مع ارتفاع عدد القتلى.
وأضافا أنه بصرف النظر عن عدد القتلى، فإن مسؤولي الإستخبارات الأمريكيين يتساءلون ما إذا كان حلم بوتين بإحياء الترسانة الصاروخية قد تبخر في الإنفجار الغامض، أو ما إذا كان فقط مجرد عقبة محرجة في جهود موسكو لصنع أسلحة بعيدة المدى تحت البحر لا يمكن الولايات المتحدة اعتراضها.

التعليقات
عدد التعليقات: 0
هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
فيديو جرائم حماس
فيديو الكرامة
استطلاع
بعد رفض المنحة القطرية من حماس هل الحرب أصبحت أقرب على غزة ؟
نعم
لا
انتهت فترة التصويت