جديد الأخبار
باحثون إسرائيليون ينتجون عسلا بلا نحل باستخدام بكتيريا معدلة وراثيا
08/11/2019 [ 14:52 ]
الإضافة بتاريخ:
باحثون إسرائيليون ينتجون عسلا بلا نحل باستخدام بكتيريا معدلة وراثيا

القدس المحتلة: (شينخوا) : أعلن معهد إسرائيل للتكنولوجيا "التخنيون" التابع لجامعة حيفا، أن باحثين إسرائيليين طوروا تكنولوجيا جديدة لإنتاج العسل بدون حشرة النحل، عبر استخدام البكتيريا المعدلة وراثيا.

وقال المعهد في بيان صحفي، إن "العسل له خصائص فريدة ومميزة، مما تجعله فعالا في عدة مجالات مثل صناعة الأدوية ومستحضرات التجميل والمواد الغذائية".

وأشار البيان إلى أن "صناعة العسل المبالغ فيها، تؤذي النحل وبيئته التي يعيش فيها مما يقلل من أعداد النحل في جميع أنحاء العالم"، مؤكدا على أهمية إنتاج العسل المعدل وراثيا كونه "يساعد على التعامل مع الضرر العالمي للنحل".

وعادة ما يقوم النحل بامتصاص رحيق الزهرة، ومن ثم يفرز عليها عدة إنزيمات (محفزات بيولوجية) لجعلها أكثر قابلية للهضم في معدتها ومن ثم يقوم بحفظها في خلايا العسل التي يعيش فيها.

واعتمد الباحثون في تطويرهم لصناعة العسل، على المحلول المكون من السكر والماء الذي عادة ما يشبه رحيق الزهور، ومن ثم يضيفون إليها البكتيريا التي تفرز الإنزيمات مثل التي يفرزها النحل، مما تعمل على إنتاج عسل تماما كما يفعله النحل.

ويقوم الباحثون بفصل البكتيريا المعدلة وراثيا عن المنتج النهائي للعسل، باستخدام كبسولات غشائية، التي عادة ما توفر بيئة مناسبة لنمو البكتيريا داخل الكبسولة مما يسمح بإفراز الإنزيم في محلول الرحيق الخارجي.

ونوه المعهد إلى أن الباحثين عملوا على تنظيم نسخ الإنزيمات الأساسية، للتحكم في التكوين النهائي للعسل الاصطناعي بدون الحاجة لوجود النحل، وتعمل تلك الدارة على تكييف طعم العسل حسب المذاقات المرغوبة.

وقال المعهد "إن العسل الخالي من النحل يمكن أن يفتح مجالًا جديدًا تمامًا لتصنيع العسل دون الإضرار بالنحل ويمكن استخدامه في تطبيقات الغذاء والدواء".

والتخنيون هي جامعة أبحاث عامة في مدينة حيفا وقد تأسست قبل أكثر من 35 عاما في إسرائيل وتعد أقدم جامعة فيها.

 

التعليقات
عدد التعليقات: 0
حديث الكرامة
فيديو جرائم حماس
كاريكاتير
فيديو الكرامة
استطلاع
بعد رفض المنحة القطرية من حماس هل الحرب أصبحت أقرب على غزة ؟
نعم
لا
انتهت فترة التصويت