الجهاد: لا حديث عن أي وساطات للتهدئة والأولوية للميدان للرد على الجريمة
12/11/2019 [ 12:01 ]
الإضافة بتاريخ:
الجهاد: لا حديث عن أي وساطات للتهدئة والأولوية للميدان للرد على الجريمة

غزة:أكد الناطق باسم حركة الجهاد الإسلامي، مصعب البريم: إنه لا حديث الآن عن أي وساطات؛ للتهدئة مع الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة.

وقال البريم، في تصريح خاص له إنه من المبكر لأوانه الحديث عن وساطات أو إعادة تفاهمات الهدوء، مع تقدير حركة الجهاد، واحترامها لكل جهد أو وساطة عربية، يمكن أن تبذل لوقف العدوان الآثم على شعبنا الفلسطيني.

وأضاف البريم: "الأولوية للميدان للرد على الجريمة بحق شعبنا ومقاومته، هذا هو المنطق السياسي والوطني، والجريمة يجب أن تقابل برد رادع، ولا حديث الآن عن أي وساطات أو تدخلات، والحديث للميدان والأذرع العسكرية للرد على العدو في ظل الحرب المفتوحة على شعبنا الفلسطيني".

من ناحيته، قال عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي، خالد البطش: إن سرايا القدس ليس وحدها بالمعركة ومعها كل فصائل المقاومة الفلسطينية، مضيفاً: "في جعبة الجهاد الإسلامي الكثير التي تحمي به المقاومة ومشروعها".

وأضاف البطش، خلال مراسم تشييع القيادي أبو العطا، أن المقاومة ستثأر لدماء الشهداء وستلقن العدو درساً قاسياً، متابعاً: "سيبقى سلاح المقاومة مشروعاً، ونطمئن مجاهدينا أنه لا خيار أمامنا إلا المواجهة ولا حسابات ستمنع الرد على الجريمة

وأكمل: "ستبقى معركتنا مع الاحتلال مفتوحة على كل الاحتمالات ولن نسمح للاحتلال بتغيير القواعد، وسيدفع العدو الإسرائيلي ثمن جريمته غالياً".

 

التعليقات
عدد التعليقات: 0
فيديو جرائم حماس
فيديو الكرامة
استطلاع
بعد رفض المنحة القطرية من حماس هل الحرب أصبحت أقرب على غزة ؟
نعم
لا
انتهت فترة التصويت