ما هكذا تورد الإبل بل البغل
14/12/2019 [ 13:54 ]
الإضافة بتاريخ:
حافظ البرغوثي
ما هكذا تورد الإبل بل البغل

أثيرت ضجتان كبيرتان مؤخرا حول قضيتين ،  الأولى  ما سمي بأوبريت ملاك السلام  حيث أدلى بدلوه من شاهده او لم يشاهده ، ليس نقدا   للعمل الفني الذي   اجده اقل من مستوى إسمه  وغير موفق في توقيته، بل لمجرد القدح فمن اراد ان يشتمك نقل اليك الشتيمة وهذا ما حصل .

فالعمل اي عمل عرضة للإستحسان والإستهجان، لكن في حالة الاوبريت أراد البعض تصفية حسابات شخصية او سياسية، فالهدف لم يكن نقد العمل على عواهنه بل النيل من  السيد الرئيس ابو مازن ليس الا.

وذهب احدهم على الفيس بوك الى شن هجوم على العبد الفقير لله لأنه وجد في أرشيف صفحتي صورة تجمعني مع الزميل خالد سكر الذي شارك في الاوبريت   والصورة قديمة في مطلع الصيف هذا العام  في تونس وطلب بغضب ان الغي هذا "العار" عن صفحتي وكأن حضرة جنابه يعاقبني بأثر رجعي وينتقي لي رفاق السفر باعتبار ان احدهم سيشارك مستقبلا في اوبريت السلام،  فقلت له  لعلك نسيت ان معنا في الصورة الأخ نبيل عمرو  وسيتنطع احدهم  مثلك ويقول اشطب صورتك مع عمرو لأنه على خلاف مع الرئيس ابو مازن.

بهذا الشكل لا تستقيم امور النقد  يا سادة بل يصير  السجال الكلامي البذيء مشروعا لأتفه الاسباب . وحجة هؤلاء ان زميلنا الياس خوري انتقد العمل وشتم وسب وعفر مقاله بالتراب حدادا على هذا العمل، وهل اذا غضب الياس  حسبنا الناس كلهم غضابا !.

مشكلتنا اننا تعودنا على القدح طالما اننا لا نفعل شيئا فلو كان خالد سكر موظفا في الحكم المحلي وشاهد عملا فنيا لأنتقده لأنه لم يتحدث عن المخططات الهيكيلية للوزارة ولو كان اخونا احمد عساف يعمل في مفوضية الاعلام لقال ان تكلفة هذا العمل تكفي لتمويل المفوضية لسنة ، وهلمجرا وهلمركض.

القضية الأخرى ما نشر حول تقرير امان للنزاهة والشفافية عن تفشي الفساد في فلسطين التي جاءت في مؤخرة الدول في الشفافية.

وتبين ان التقرير لم يصدر عن امان وأنه  تقرير  دولي انطباعي غير علمي فكيف يزعم ان المستطلعة اراؤهم اعترفوا بأنه عرضت عليهم رشوة في الانتخابات خلال 12 سنة الماضية ولم تجر اية انتخابات عندنا في هذه الفترة!   فالكلام  هو نسج خيال عقول مريضة همها النيل من اي شيء فلسطيني بإسم الشفافية ،   ويقفز المؤلفة جيوبهم لإلتقاط اي شيء ويضخمونه . فالفساد موجود في كل الدول وحجمه عندنا اقل من غيرنا وهذا لا يعني تبرئة للفاسدين لكن لا يجب المبالغة في الامر  لدوافع سياسية او شخصية بل المطالبة برؤية الفاسدين في المحاكم .  فما هكذا تورد الإبل بل البغل.

التعليقات
عدد التعليقات: 0
هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
فيديو جرائم حماس
فيديو الكرامة
استطلاع
بعد رفض المنحة القطرية من حماس هل الحرب أصبحت أقرب على غزة ؟
نعم
لا
انتهت فترة التصويت